التطعيم ضد فيروس كورونا: متاح داخل محطات المترو بالبطاقة فقط دون الحاجة إلى تسجيل مسبق

الصورة: أثناء تلقي أحد االأشخاص لقاح فيروس كورونا في محطة مترو الشهداء - عبر صفحه وزارة االصحة المصرية علي موقع فيسبوك
RPE Logo

فريق عمل منصة اللاجئين في مصر

منصة رقمية مستقلة تهدف لخدمة اللاجئين واللاجئات

صرحت الحكومة المصرية في 15 نوفمبر 2021 على لسان القائم بأعمال وزير الصحة بإستمرار حملة التطعيم داخل مراكز الصحة بالاضافة الى 15 محطة داخل مترو الأنفاق من الخطوط الثلاثة وهي محطات “الشهداء – السادات – العتبة – الدقي – جامعة القاهرة – الجيزة – شبرا الخيمة – روض الفرج – الدمرداش – سراي القبة – المرج الجديدة – السيدة زينب – دار السلام – حلوان – فيصل”

أما بخصوص الإجراءات فأصبح من الممكن الذهاب بدون الحاجة الى تسجيل مسبق داخل الموقع الالكتروني الخاص بوزارة الصحة.

ووثقت ” منصة اللاجئين في مصر” مع عدد من المهاجرين/ات والوافدين/ات واللاجئين/ات في مصر عن تجربتهم للحصول على اللقاح، اتفق جميعهم عن أنه لا يلزم وجود تصريح إقامة للحصول على اللقاح موضحين أنهم ” طلب منهم فقط بطاقة إثبات الهوية وهي إما جواز سفر أو بطاقة تسجيل طالب/ة لجوء أو بطاقة لاجئ/لاجئة”

وتبدأ مواعيد العمل يوميا من الثانية عشر ظهرا وحتى الثامنة مساء طول ايام الاسبوع، ويحدد الوقت الانتظار على حسب كثافة التسجيل داخل المحطة.

كما يجب على المتوجهين لأخذ اللقاح التأكد من عدم وجود أي عدوى قبل تلقي اللقاح. وفي حالة الإصابة بفيروس كورونا، يفضل الانتظار لمدة شهر قبل أخذ اللقاح بناءا على أحدث ما تم نشرة من الأبحاث.

يحدد نوع اللقاح مركز التطعيم حسب التوزيع والإتاحة. أما بخصوص الوقت بين تلقي الجرعتين فيتم الإبلاغ به داخل مراكز التطعيم و تحديد الموعد المقبل.

ويذكر أن الحكومة المصرية قامت بإدراج اللاجئين/ات وطالبي/ات اللجوء في خطة الاستجابة الوطنية لمحاربة فيروس كورونا المستجد. وكانت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بمصر قد قامت بالتعاون مع الحكومة المصرية “وزارة الصحة والسكان” ومنظمة الصحة العالمية بمصر بإتاحة الفرصة الكاملة لتطعيم اللاجئين/ات والوافدين/ات الذين لديهم أوراق ثبوتية.

وإلى جانب تلقي اللاجئين واللاجئات الخدمات الطبية، فيتم أيضًا تضمينهم في المبادرات الصحية الوطنية المختلفة مثل حملة “100 مليون صحة” التي تهدف إلى اكتشاف والقضاء على التهاب الكبد الوبائي سي في مصر بحلول عام 2023؛ هذا إلى جانب الحملات الوطنية لمكافحة شلل الأطفال التي تستهدف الأطفال حتى سن الخامسة؛ ومؤخراً، انطلاق حملة الكشف المبكر عن ضعف السمع لحديثي الولادة في 1،346 منشأة صحية في جميع أنحاء مصر.

واعتبارًا من سبتمبر 2021، حسب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فإن مصر “تستضيف أكثر من 265 ألف لاجئ وطالب لجوء مسجلين لدى مفوضية اللاجئين من 60 جنسية مختلفة”. ويعتبر معظم اللاجئين واللاجئات في مصر من بين الفئات الأكثر احتياجاً، حيث يعاني سبعة من كل 10 لاجئون ولاجئات من عدم القدرة على تلبية احتياجاتهم الأساسية.

ومن المقرر أيضا، بداية من الأول من ديسمبر المقبل، تطبيق قرار عدم السماح لأي شخص بدخول أي منشأة حكومية لإنهاء إجراءات، إلا بعد تأكيد الحصول على اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد.

{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

الاكثر قراءة

اخر الاصدارات

فايسبوك

تويتر

اشترك في القائمة البريدية

أعزاءنا المستخدمين والمستخدمات لمنصة اللاجئين في مصر، يسعدنا أن تبقوا على إطلاع دائم على كل التحديثات الهامة المتعلقة بالأخبار اليومية والخدمات والإجراءات والقضايا والتقارير والتفاعل معها من خلال منصاتكم على وسائل التواصل الاجتماعي، إذا كنتم ترغبون في الاشتراك في نشرتنا الإخبارية والإطلاع على كل جديد، سجلوا الآن.