, |

كانت دائمة التواجد أمام المفوضية، وفاة لاجئة سودانية وجنينها ومازال البحث جاري عن اسرتها

المصدر: مجموعة اللاجئين السودانيين علي موقع "فيسبوك"
RPE Logo

فريق عمل منصة اللاجئين في مصر

منصة رقمية مستقلة تهدف لخدمة اللاجئين واللاجئات

فجع مجتمع اللاجئين السودانيين في مصر يوم الخميس الماضي بخبر وفاة لاجئة سودانية حامل بعد وفاة جنينها داخل رحمها مما أدي إلي حدوث تسمم أدى لوفاتها.
بحسب شاهدات سودانيات تصادف وجودهن أمام مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بمدينة السادس من أكتوبر لإنهاء تعاملات وإجراءات خاصة بهن، فإن اللاجئة السودانية “تغريد إسحاق على- إقامتها الرسمية في المعادي” كانت تجلس أمام مكتب المفوضية يوم الخميس الماضي الموافق 2 سبتمبر، حيث سقطت في حالة إعياء تام و اشتباه في تسمم الحمل، وعليه تم نقلها لإحدى المستشفيات القريبة والتي رفضت استقبالها لعدم وجود زوجها أو أي من أفراد أسرتها للتوقيع على الأوراق اللازمة لإجراء العملية، ولم يتم إنهاء الإجراءات حيث أنها توفت بعد وقت قصير من وفاة جنينها.
وصلت السيدة “تغريد” ذات الخمس وثلاثون عاما إلى مصر منذ ستة عشر عاما وتقدمت بطلب لجوءها إلى مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة في مصر في أبريل 2005، وبحسب شهادة إحدى الحاضرات للواقعة فإن مشهد تواجد السيدة “تغريد” أمام مكتب المفوضية معتاد الرؤية منذ أسابيع وذلك دون توضيح لسبب تواجدها الدائم ونومها أمام مكتب مفوضية اللاجئين طوال الفترة الماضية، ولكن بعض اللاجئين/ات يقومون بفعل ذلك عندما تنقطع بهم السبل ويحتاجون لمساعدة عاجلة وفي نفس الوقت لا يمكنهم التحدث مع أحد الموظفين بشكل مباشر من خلال أرقام الهواتف والبريد الإلكتروني التي تعينهم المفوضية.
المصدر
وبحسب الأستاذ عبد المنعم الإدريسي رئيس الجمعية العمومية للاجئين السودانيين بمصر فإن الجمعية كلفت لجنة من أعضائها بمتابعة القضية ومحاولة الوصول لأحد أفراد أسرة المتوفية، ومازال اللاجئات/ين الذين حضروا وفاتها وذهبوا معها للمستشفى يبحثون عن أحد أفراد أسرتها لإتمام تصريح وإجراءات الدفن.
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

الاكثر قراءة

اخر الاصدارات

فايسبوك

تويتر

اشترك في القائمة البريدية

أعزاءنا المستخدمين والمستخدمات لمنصة اللاجئين في مصر، يسعدنا أن تبقوا على إطلاع دائم على كل التحديثات الهامة المتعلقة بالأخبار اليومية والخدمات والإجراءات والقضايا والتقارير والتفاعل معها من خلال منصاتكم على وسائل التواصل الاجتماعي، إذا كنتم ترغبون في الاشتراك في نشرتنا الإخبارية والإطلاع على كل جديد، سجلوا الآن.