السلطات التركية توقف ترحيل الإعلامي السوري ماجد شمعة وتفرج عنه

الصورة عبر صفحة الإعلامي ماجد شمعه علي موقع فيسبوك بعد الإفراج عنه
RPE Logo

فريق عمل منصة اللاجئين في مصر

منصة رقمية مستقلة تهدف لخدمة اللاجئين واللاجئات

أفرجت السلطات التركية أمس الاثنين، عن الناشط السوري والصحفي “ماجد شمعة”، بعد تسعة أيام من اعتقاله في مدينة اسطنبول، وقد لاقى قرار الإفراج عنه ترحيب واسع بين منظمات ونشطاء وشخصيات مدنية وأهلية من الحراك الشعبي السوري.

واعتُقل ماجد شمعة، الصحافي الذي يعمل في قناة “أورينت نت”، الأسبوع الماضي على خلفية أحداث القضية ب ” قضية الموز”، وتم اقتياده إلى مركز ترحيل في غازي عنتاب قرب الحدود السورية، بانتظار صدور قرار الترحيل من عدمه.

وقالت “أورينت نت” إنها أجرت اتصالاً هاتفياً مع شمعة مؤكدةً أن حالته الصحية جيدة وتم الإفراج عنه بإخلاء سبيل قدّمه محاميه، وذلك استناداً إلى قرار البراءة السابق الذي أصدره القضاء التركي من التهم التي نسبت إليه فيما يتعلق بالإساءة للرموز التركيّة.

في الشهر الماضي، تداول سوريون في تركيا لقطات صوروها لأنفسهم وهم يأكلون الموز بعد أن ظهر مواطن تركي في مقطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي يقول فيه إنه لا يستطيع شراء الموز بينما يشتريه السوريون بالكيلوغرام.

اتخذت إدارة شرطة اسطنبول إجراءات ضد 31 مشتبهاً إجمالاً في قضية الموز ، حيث ألقت القبض على 11، بحسب وسائل إعلام تركية. ولا يزال 11 من المشتبه بهم فارين. ووجهت إلى المتهمين المقبوض عليهم تهمة التحريض أو إهانة الجمهور على الكراهية والعداء.

تم اعتقال 11 سورياً وترحيل سبعة من تركيا بتهمة تناول الموز بشكل “استفزازي” على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أثارت مقاطع الفيديو غضب الكثير من الأتراك، مما دفع السلطات إلى احتجاز رعايا أجانب بسبب “منشورات استفزازية” يظهرون فيها وهم يأكلون الموز. وقالت مديرية الهجرة إن المعتقلين سيتم ترحيلهم.

وكانت هناك مخاوف من أن يتعرض شمعة للإعدام في حالة ترحيله إلى سوريا، مما دفع الجماعات الحقوقية إلى مطالبة تركيا بالإفراج عنه. وبالنسبة للسوريين الذين يواجهون الترحيل من تركيا، لم يعد الموز مزحة بعد الآن.

وفقًا للمديرية العامة لإدارة الهجرة في تركيا، يعيش حاليا نحو أكثر من 3.7 مليون لاجئ ولاجئة سوريين في تركيا اعتبارًا من أكتوبر 2021. لكن المشاعر تجاههم توترت في الآونة الأخيرة حيث اندلعت احتجاجات عنيفة مناهضة للمهاجرين في تركيا في وقت سابق من هذا العام بعد مقتل مواطن تركي في شجار مع لاجئين سوريين. وارتفعت أسعار المواد الغذائية التركية في الأشهر الأخيرة ويقول بعض الأتراك إن الحكومة تقدم دعما اقتصاديا أكبر للمهاجرين/ات.

{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

الاكثر قراءة

اخر الاصدارات

فايسبوك

تويتر

اشترك في القائمة البريدية

أعزاءنا المستخدمين والمستخدمات لمنصة اللاجئين في مصر، يسعدنا أن تبقوا على إطلاع دائم على كل التحديثات الهامة المتعلقة بالأخبار اليومية والخدمات والإجراءات والقضايا والتقارير والتفاعل معها من خلال منصاتكم على وسائل التواصل الاجتماعي، إذا كنتم ترغبون في الاشتراك في نشرتنا الإخبارية والإطلاع على كل جديد، سجلوا الآن.