صور متداولة لسيدة سودانية تقيد أطفالها بسلاسل حديدية في المنزل خوفا من اختطافهم في غيابها

مصدر الصور: وسائل التواصل اللإجتماعي
RPE Logo

فريق عمل منصة اللاجئين في مصر

منصة رقمية مستقلة تهدف لخدمة اللاجئين واللاجئات

تداولت مواقع اخبار سودانية ومواقع التواصل الاجتماعي في الأيام الأخيرة صوراً تعود إلي لاجئة سودانية في مصر، تقيد أطفالها بسلاسل حديدية (جنزير) عند خروجها من المنزل.
قالت مصادر من مجتمعات اللاجئين/ات في مصر أن سبب قيام الأم بذلك هو “انعدام الأمن والاعتداءات التي يواجهها معظم اللاجئين، تضطر هذه السيدة إلى حبس أطفالها وإبقائهم في المنزل لأنها، حسب قولها، لا تريد أن يتم اختطاف أطفالها من قبل الغرباء بسبب أن ظاهرة اختطاف الأطفال والكبار آخذه في الازدياد”.
وأوضحت صفحات مهتمة بأخبار اللاجئين/ات علي مواقع التواصل الإجتماعي أن السيدة ردت علي سؤال متعلق بحمايتها من قبل مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في مصر، قالت “لا توجد حماية وهذا هو سبب عدم ثقتها في مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لأن هذا المكتب عرضة لانعدام المسؤولية بشكل لا يمكن تصوره تجاه اللاجئين في مصر”.
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

الاكثر قراءة

اخر الاصدارات

فايسبوك

تويتر

اشترك في القائمة البريدية

أعزاءنا المستخدمين والمستخدمات لمنصة اللاجئين في مصر، يسعدنا أن تبقوا على إطلاع دائم على كل التحديثات الهامة المتعلقة بالأخبار اليومية والخدمات والإجراءات والقضايا والتقارير والتفاعل معها من خلال منصاتكم على وسائل التواصل الاجتماعي، إذا كنتم ترغبون في الاشتراك في نشرتنا الإخبارية والإطلاع على كل جديد، سجلوا الآن.