ليبيا: تحرير 1300 مهاجر مصري كانوا محتجزين بإحدى المزارع

الصورة من صفحة "وكيل وزارة الداخلية للشؤون الفنية - حكومة الوحدة الوطنية" على موقع فيسبوك
RPE Logo

فريق عمل منصة اللاجئين في مصر

منصة رقمية مستقلة تهدف لخدمة اللاجئين واللاجئات

أعلن وكيل وزارة الداخليه الليبيه في حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة -حسب بيان علي صفحته – تمكن قوات الأمن الليبية من إطلاق سراح 1300 مصري كانوا محتجزين في إحدى المزارع لمدة ثلاثة أشهر في منطقة بئر الأشهب الواقعة على بعد نحو 70 كيلومتر عن مدينة طبرق، وأوضح البيان  أنه جرى ترحيل المحررين فورا إلى مصر.

 

فيما أعلن البيان، امس الثلاثاء،  تمكن قوات الأمن الليبية من تحرير المحتجزين أثناء “مداهمتهم لأوكار تجار البشر ومهربي المخدرات خلال حملة أمنية موسعة  في طبرق”.  

 

اختطاف المهاجرين المصريين في ليبيا حوادث متكررة 

 

نشرت “العربية نت” في 15 ديسمبر، الأسبوع الماضي، خبر يفيد باختفاء 13 مصري في ليبيا، “حيث تم اختطافهم على يد ميليشيات طلب أفرادها فدية من أهالي المخطوفين مقابل الإفراج عنهم”. واختفى نحو 13 شابا من قرية ميت الكرما التابعة لمدينة طلخا بمحافظة الدقهلية قبل أيام، حيث انقطع الاتصال بذويهم في مصر، فيما طلب الخاطفون فدية تجاوزت 8 آلاف دولار عن كل شاب ثم تراجعت لتصل إلى نحو 5 آلاف دولار”.

 

 فيما ذكر نفس الخبر “إن الشباب المختطفين سافروا إلى ليبيا منذ منتصف يوليو الماضي للعمل هناك، وانقطع الاتصال بهم قبل نحو أسبوعين، مضيفا أنهم علموا بعد ذلك من بعض المصريين العاملين هناك أنهم تعرضوا للاختطاف من جانب عصابات مسلحة، ويقيمون حاليا في مخزن أدوية قرب طرابلس” وفقا لما ذكره احد اهالي المخطوفين للعربية نت أن الخاطفين طلبوا فدية مقابل الإفراج عن شقيقه الذي يعاني من أمراض عديدة، ونظرا لحالته المرضية الشديدة، قاموا قبل يومين بتخفيض مبلغ الفدية، حتى يطلقوا سراحه خشية وفاته، مضيفا أنهم طلبوا ما يعادل 60 ألف جنيه مصري (4 آلاف دولار) للإفراج عنه.

 

واستنادا إلى نفس الخبر أعلن أهالي قرية الجزازرة التابعة لمركز المراغة بمحافظة سوهاج جنوب مصر في أكتوبر الماضي عن اختفاء 16 من أبنائهم في ليبيا منذ 24 سبتمبر الماضي، موضحين أن آخر مكان تواجد فيه الشباب كان بمنطقة قرقاش قرب العاصمة الليبية طرابلس.

 

وفي مارس أعلن مواطنون مصريون اختطاف 8 من أقاربهم العاملين في ليبيا. كشف عدد من أهالي قرية جردو التابعة لمدينة أطسا بمحافظة الفيوم حينها، أن مسلحين اختطفوا 8 من أبناء القرية يعملون في ليبيا منذ عام، وطلبوا فدية قيمتها 20 ألف دينار ليبي عن كل شاب مقابل الإفراج عنهم حسب العربية نت.

 

وفي يناير الماضي نجحت السلطات المصرية في تحرير 32 شاباً اختطفتهم عصابات بمنطقة بني وليد في ليبيا وهم من قرية العمرة التابعة لمركز ومدينة أبو تشت بمحافظة قنا جنوب البلاد، حيث سافروا إلى ليبيا بطريقة غير شرعية للعمل هناك وخطفتهم عصابات.

 

{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

الاكثر قراءة

اخر الاصدارات

فايسبوك

تويتر

اشترك في القائمة البريدية

أعزاءنا المستخدمين والمستخدمات لمنصة اللاجئين في مصر، يسعدنا أن تبقوا على إطلاع دائم على كل التحديثات الهامة المتعلقة بالأخبار اليومية والخدمات والإجراءات والقضايا والتقارير والتفاعل معها من خلال منصاتكم على وسائل التواصل الاجتماعي، إذا كنتم ترغبون في الاشتراك في نشرتنا الإخبارية والإطلاع على كل جديد، سجلوا الآن.