ترحيل قسري لثمانية ملتمسي لجوء إريتريين من مطار القاهرة إلى ” أسمرة ” أمس بعد احتجازهم عامين تعسفيا

مطار القاهرة الدولي
RPE Logo

فريق عمل منصة اللاجئين في مصر

منصة رقمية مستقلة تهدف لخدمة اللاجئين واللاجئات

في إنتهاك صارخ لمبدأ عدم الإعادة القسرية إلى الأماكن التي تهدد حياة اللاجئين وطالبي اللجوء أو حرياتهم، قامت وزارة الداخلية المصرية أمس بتنفيذ عملية ترحيل قسري لثمانية من طالبي اللجوء الإريتريين، منهم أطفال ونساء ومرضى من عائلة واحدة. تم ترحيل الثمانية قسرًا و جبريًا على متن الرحلة رقم MS- 833 والتي تحركت من مطار القاهرة في تمام الساعة 10:40 مساء أمس الأحد 31 أكتوبر 2021 بتوقيت القاهرة، و من المقرر أنها وصلت إلى مطار أسمرة في الساعة 2:28 صباح اليوم 1 نوفمبر 2021.
الثمانية المرحلين هم: ( 1- حامد آدم علي (٧٠ عامًا) – يعاني من مرض السكري وضغط الدم غير المنتظم، ويصاب بضيق شديد في التنفس، 2-إنتصار حامد آدم(١٠ أعوام) – تعاني من جلطة بالقدمين ولم يتم كشف الجهات الطبية المسئولة عن مسببات الجلطة التي منعتها من المشي، 3- نعمة حامد آدم(١٨ عام)، 4- سعيد حامد آدم(٢٥ عام)،5-موسى حامد آدم(٣٦ عام)، و6-سعدية حامد آدم وابنيها: 7-كمال آدم علي و8-فارس آدم علي)
وتعاني سعدية من مشاكل صحية في الحنجرة، كما لم يتم ابلاغها عن اسم أو مسببات المرض بعد توقيع الكشف عليها في يوليو ٢٠٢١ الماضي، والمفارقة أن الأطباء في المستشفى أخبروها أنها تحتاج إلى عملية جراحية، ولكن لم يتم إجراء أي تدخل طبي لها، مما أدي على قدرتها في التحدث فلا تستطيع الكلام بشكل سليم، ولا تستطيع بلع الطعام إلا بصعوبة شديدة.
خمسة منهم/هن من أصحاب أمراض مزمنة تحتاج إلى أدوية وتدخل جراحي. وعلى الرغم من رفضهم/هن عملية الترحيل تم إجبارهم/هن على صعود الطائرة، كما رفضت السلطات طلباتهم/هن وطلبات أقاربهم/هن لشراء الأدوية الضرورية، رغم التأكد من عودتهم/هن للسجن وعدم توفير الأدوية اللازمة لهم/لهن في أسمرة.
الثمانية الذين تم ترحيلهم/هن قسرًا بالأمس من ضمن مجموعة مكونة من ثمانية عشر ملتمس و ملتمسة لجوء كانت السلطات قد قامت بإلقاء القبض عليهم/هن بعد دخولهم/هن إلى مصر بطريقة غير نظامية، واستمر احتجازهم/هن لمدة عامين بدون سند قانوني في ظل ظروف سيئة.
كانت منصة اللاجئين في مصر قد نشرت ورقة موقف تفصيلية حول وضع الثمانية عشر محتجزًا وأطلقت دعوة عاجلة لوقف الترحيل مطالبة السلطات المصرية بالإفراج الفوري عن المحتجزين/ات و المهددين/ات بالترحيل وتمكينهم من الوصول إلى إجراءات اللجوء وضمان سلامتهم مع مطالبة النيابة العامة بالتدخل والرقابة على مقرات الاحتجاز القريبة من الحدود المصرية ومطالبة مفوضية اللاجئين بالتدخل وتقديم الدعم اللازم للمحتجزين/ات وأسرهم وأسرهن، وحث البرلمان على سد العجز التشريعي الذي ينتهك حقوق اللاجئين/ات.
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.singularReviewCountLabel }}
{{ reviewsTotal }}{{ options.labels.pluralReviewCountLabel }}
{{ options.labels.newReviewButton }}
{{ userData.canReview.message }}

الاكثر قراءة

اخر الاصدارات

فايسبوك

تويتر

اشترك في القائمة البريدية

أعزاءنا المستخدمين والمستخدمات لمنصة اللاجئين في مصر، يسعدنا أن تبقوا على إطلاع دائم على كل التحديثات الهامة المتعلقة بالأخبار اليومية والخدمات والإجراءات والقضايا والتقارير والتفاعل معها من خلال منصاتكم على وسائل التواصل الاجتماعي، إذا كنتم ترغبون في الاشتراك في نشرتنا الإخبارية والإطلاع على كل جديد، سجلوا الآن.